يلا شوت | إينير فالنسيا.. بائع الحليب الهارب يدخل تاريخ المونديال من أوسع أبوابه

21 نوفمبر 2022 - 1:48 ص





03:40 ص | الإثنين 21 نوفمبر 2022

إينير فالنسيا.. بائع الحليب الهارب يدخل تاريخ المونديال من أوسع أبوابه

إينير فالنسيا

نجح المهاجم الدولي الإكوادوري، إينير فالنسيا لاعب فريق فنربخشة التركي، في دخول تاريخ بطولات كأس العالم من أوسع الأبواب، وذلك عقب نجاحه في تسجيل ثنائية لمنتخب بلاده في شباك قطر، وذلك في افتتاح النسخة الحالية من بطولة كأس العالم لعام 2022، في المباراة التي انتهت بانتصار الإكوادور، بثنائية دون رد، ضمن مواجهات الجولة من دور المجموعات من بطولة كأس العالم، في اللقاء الذي أقيم على ستاد «البيت».

وبات فالنسيا صاحب الـ33 عامًا أكبر لاعب سنًا يسجل أول هدف في كأس العالم، متجاوزًا الإيطالي أليساندرو ألتوبيلي الذي أحرز هدف في شباك منتخب بلغاريا في نسخة 1986 في عمر الـ 30 عاما، كما أصبح أيضا هو الهدف التاريخي لمنتخب بلاده في بطولات كأس العالم برصيد 5 أهداف، بواقع 3 أهداف في مونديال 2014، وثنائية في مونديال قطر.

وعلى الرغم من النجومية الكبيرة التي يتمتع بها «فالنسيا» ومع تصدر اسمه عناوين الصحف العالمية، إلا أن حياته لم تكن خالية من الصعوبات.

وكانت بداية مسيرة المعاناة في حياة النجم الإكوادوري منذ نعومة أظافره، حيث عانت أسرة فالنسيا من ويلات الفقر المدقع، حيث حرص اللاعب ومنذ طفولته على إعالة أسرته ومساعدة والده على بيع الحليب بعد قضاء ساعات طويلة جدا في شواع سان لورينزو بحثا عن لقمة العيش، وذلك إلى جانب ممارسته كرة القدم.

إذ لم يملك «فالنسيا» المال لاستئجار مسكنه، الأمر الذي جعله ذلك يسعى للحصول على دعم النادي لمساعدته في العثور على مكان للراحة والنوم مجانًا.

وبدلاً من مجرد الاستمتاع بالأموال التي جاناها اللاعب من كرة القدم عندما لامست أقدامه قمم النجاح استمر «فالنسيا» بمواجهة المزيد من المتاعب، حيث كانت أخت فالنسيا «إرجي»، ضحية اختطاف من قبل العصابات المسلحة الإكوادورية ومطالبتهم الحصول على مبلغ 2 مليون يورو كفدية.

الهروب من الشرطة

فيما كانت الكارثة الجديد بتعرض اللاعب للحبس في الإكوادور بزعم رفضه دفع نفقة زوجته والبالغة 17 ألف دولار، الأمر الذي زاد الطينة بلة.

الطريف في الأمر في إحدى مباريات التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم بقارة أمريكان الجنوبية، واجه منتخب الإكوادور نظيره التشيلي، وشهد اللقاء واقعة غريبة عندما جاءت الشرطة الإكوادورية لإلقاء القبض عليه لعدم دفع نفقة زوجته، قبل أن يساعده زملائه بالمنتخب على الهروب من الشرطة في النهاية، بعدما ادعى اللاعب أثناء سير المباراة تعرضه للاختناق من أجل الهروب من الشرطة وبالفعل نجحت خطته وهرب.

اكتشاف موهبته

كشفت دونا بوليفيا، والدة إينير، عن مدى حب نجلها لكرة القدم مبتسمة، قائلة في تصريحات صحفية نقله عنها موقع «لايف بوجر» إنه كان يركل بطنها بقوة أكثر من أشقائه عندما كانت حاملًا به.

وكان فالنسيا مثله مثل سائر الأطفال يحلم باقتناء كرة قدم خاصة به، ولكن لم يكن في مقدور والده أن يشتري له كرة خاصة، فصنع له واحدة من قطعة قطع قماشة.

وانضم إينير فالنسيا لفريق كاريبي جونيور تحت 20 عامًا، وانتقل منه إلى نادي إيميليك في مارس 2008، قبل أن يتم تصعيده للفريق الأول بالنادي في يناير 2010.

قضى فالنسيا 4 سنوات ضمن صفوف الفريق قبل أن ينتقل لنادي باتشوكا المكسيكي في يناير 2014، بعد أن حقق جائزة هداف كوبا سود أمريكانا بـ5 أهداف.

وبعد 5 أشهر فقط من انضمامه لنادي باتشوكا تم استدعاؤه لتمثيل منتخب الإكوادور في كأس العالم 2014 بالبرازيل، قبل أن ينتقل لنادي باتشوكا المكسيكي في يناير 2014، بعد أن حقق جائزة هداف كوبا سود أمريكانا بـ5 أهداف، ثم جائزة هداف الدوري المكسيكي برصيد 18 هدفا في 6 أشهر فقط.

وبعد 5 أشهر فقط من انضمامه لنادي باتشوكا تم استدعاؤه للمرة الأولى للانضمام إلى منتخب الإكوادور في مونديال 2014 بالبرازيل، فيما كانت النقلة الأكبر في مسيرة «فالنسيا» بالانضمام إلى صفوف فريق وست هام بالدوري الإنجليزي، حيث خاض فالنسيا في أول مواسمه مع وست هام 37 مباراة، سجل خلالها 5 أهداف، وصنع 4 لزملائه.

وفي الموسمين التاليين أكمل 68 مباراة بقميص الفريق اللندني، وسجل خلالها 10 أهداف وصنع 7 لزملائه، قبل أن ينتقل فالنسيا لصفوف إيفرتون خلال صيف 2016 على سبيل الإعارة، ومنه إلى تايجرز المكسيكسي، قبل أن يحط الرحال في فنربخشة منذ عام 2020 وحتى الآن.







تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً